المركز الجامعي لأبحاث السمنة يستضيف خبير عالمي للطب الوقائي من الولايات المتحدة الأمريكية

21 / رمضان / 1437

المركز الجامعي لأبحاث السمنة يستضيف خبير عالمي للطب الوقائي من الولايات المتحدة الأمريكية

استضاف المركز الجامعى لأبحاث السمنة في كلية الطب بجامعة الملك سعود البروفيسور مايكل غوران الأستاذ بأقسام الطب الوقائي ، و الفسيولوجيا و الفيزياء الحيوية و الأطفال في كلية الطب بجامعة جنوب كاليفورنيا و المؤسس لمركز السمنة في مرحلة الطفولة في نفس الجامعة. و تضمنت زيارة البروفسور غوران للمركز الجامعي لأبحاث السمنة و التي استمرت لثلاثة أيام العديد من الأنشطة العلمية، و الاطلاع على إنجازات المركز البحثية. وقام سعادته بإلقاء محاضرات حول " العلاقة بين مرض تشحم الكبد والنوع الثاني من مرض السكري في الأطفال"، وكذلك عن "استراتيجيات التدخل للتحكم في البدانة و اضطراب التمثيل الغذائي لدى الأطفال ". و قد صرح الدكتور عاصم بن عبد العزيز الفدَّا ، مدير المركز الجامعي لأبحاث السمنة بأن هناك قدراً كبيراً من الاهتمامات البحثية المشتركة بين المركز و المجموعة البحثية للبروفيسورغوران. وقد تم تعزيز هذا حديثاً بأبحاث مشتركة بين الطرفين نشرت مؤخراً في دوريات عالمية، و بتعاون مستمر في واحدة من أكبر الدراسات البحثية الطولية للسمنة في مدينة الرياض بين الشباب البالغين "دراسة ROYAL". و البروفيسور غوران هو أحد الخبراء الاستشاريين لهذه الدراسة، حيث قام باستعراض تقدم العمل فيها و ذلك من خلال عدة اجتماعات مع مختلف المجموعات الفرعية المتخصصة كفريق التقييم الغذائي ، والتصوير بالأشعة ، والقياسات الاكلينيكية والكيمياء حيوية، و فريق قاعدة تسجيل البيانات. هذا و قد شملت زيارته كذلك سلسلة من الاجتماعات مع الباحثين و طلبة الدراسات العليا، سواء الماجستير أو الدكتوراه الذين عبروا عن سعادتهم و استفادتهم من المناقشات الهادفة فيما يخص مشاريعهم و كتاباتهم العلمية. و أبدى البروفسور غوران في ختام زيارته للجامعة إعجابه بالتقدم الملحوظ في الجامعة و في كلية الطب و الذي شمل العديد من المجالات الأكاديمية والبحثية و الاكلينيكية .كما أثنى على الاستضافة الكريمة من الجامعة و المركز الجامعي لأبحاث السمنة، و عبر عن تطلعه لمزيد من الزيارات المستقبلية المتبادلة .

 

صورة من اللقاء